FORUM AIT SOUAB Index du Forum
  S’enregistrer FAQ Rechercher Membres Groupes Profil Se connecter pour vérifier ses messages privés Connexion 
Se connecter pour vérifier ses messages privés
Berkat aytma d istma gh oussais n Ait Souab
مرحبا بكم في منتدى أيت صواب
Bienvenue au Forum Ait Souab
Veuillez vous inscrire ou vous connecter


 مرحبا بكم في منتدى آيت صواب 
في مــنــتـــدى أيـــت صـــواب "Invité" مـــرحـــبــــا بــــك           
اهلا و سهلا يا بنات

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    FORUM AIT SOUAB Index du Forum -> المنتدى الاسلامي -> مـواضـيـع اسلامـيـة
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
imane
Aboudrar Débutant
Aboudrar Débutant

Hors ligne

Inscrit le: 29 Juil 2011
Messages: 12
RESIDENCE: safi
TAMAZIRTE (BLED): tafraout
Féminin
Date de naissance: 01/12/1993
Point(s): 12
Moyenne de points: 1,00

MessagePosté le: Dim 31 Juil 2011 - 12:18    Sujet du message: اهلا و سهلا يا بنات Répondre en citant

PublicitéSupprimer les publicités ?
لنبدا الموضوع 
بسم الله 
  
حكم العلاقات العاطفية في الشريعة الإسلامية 
نداء خاص للطالبات
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .
أما بعد :
فإن الإسلام لا يطارد المحبين ، ولا يطارد بواعث 
الحب والغرام ، ولا يجفف منابع الود والاشتياق ، ولكنه كعادته في كل شأن من شؤون التشريع يهذب الشيء المباح حتى لا ينفلت الزمام ويقع المرء في الحرام والهلاك . 
ولقد ارتبط في أذهان الكثير من الفتيان أنْ تمارس 
الحب خارج البيوت ، وأن ينسجوا خيوط العشق وطرائق الغرام بعيداً عن الزواج الحلال من باب أنَّ الممنوع مرغوبٌ . 
فهل نقبل بما يسمى بحرية 
الحب في مجتمعنا الإسلامي ؟ 
لقد تردد على ألسنة المراهقات عبارات 
الحب التي شوهت أفكارهن ، ومنها : ( الحب من أول نظرة ) ( الزواج بدون حب فاشل ) ، ( الحب يصنع المعجزات ) ، ( الحب عذاب ) ، ( الزواج مقبرة الحب ) و( من الحب ما قتل ) . 
نعم مشاعر الميل الجنسي لآخر في هذا السن طبيعية ، لكن هل هذا مسوغٌ ومبرر للاندفاع وراء هذه المشاعر ؟ فهل هذا مبرر لإقامة هذه 
العلاقات 
إنَّ ما يسمى بالحب الذي تعيشه الفتيات اليوم فيه من الشطط والمعابة ما يجعلها لهواً ولعباً فلا ترى له هدفاً .
ولما يسمى بالحب والعشق أعراضاً تظهر على الفتاة . 

* الأعراض : 
1- انخفاض المستوى الدراسي إنْ كانت من الدارسات . 
2- السرحان الدائم والسباحة في عالم الخيال ( أهم الأعراض ) . 
3- تبتدع الفتاة الأكاذيب الدائمة على أهلها للخروج ولقاء الحبيب . 
4- الخوف المستمر من معرفة الأهل والقلق والتوتر . 
5- تأنيب الضمير إذا خلت بنفسها . 



أما الآثار الحاصلة لتلك الفتيات الواقعات في هذا الداء .

* الآثار : 
1- خوف الفتاة المستمر من ترك الحبيب لها أو الانحدار معه إلى الهاوية ؛ فهي علاقة مزيفةٌ ، وعالمٌ خياليٌّ ينتهي بالأخطاء والندم . 
2- وقد تقع الفتاة ضحية الابتزاز والتهديد والفضيحة وإخبار الأهل إنْ قررتْ ترك الحبيب المزعوم 
3- قد تتعرض لصدمة نفسية ومحنة كبيرة واضطرابات عصبية ونفسية . 
4- انكسار قلب الفتاة إذا لم ينته 
الحب بالزواج . 
5- وإذا تم الزواج فقد يحدث الطلاق بعد الزواج بسبب كثرة الشكوك بين الزوجين . 
6- المشاكل الدائمة بين الفتاة والأسرة . 
7- يترتب على هذه العلاقة انحراف وعلاقة غير شرعية قد يكون ثمرتها الحمل . 
8- فقد الفتاة سمعتها وفقدها ثقة الآخرين . 
9- فقد الفتاة لمستقبلها وقد تفقد حياتها لمثل هذه 
العلاقات 

وهذه 
العلاقات التي تحصل للفتيات لها أسباب ودوافع .

• أسباب ودوافع هذه 
العلاقات 

1- الفراغ وتسلية الوقت ( وهو سببٌ رئيسيٌّ ) . 
2- البحث عن 
الحب الحقيقي على حد زعمها . 
3- الزواج . 
4- الشهوة غير المنضبطة . 
5- الفراغ العاطفي . 
6- ضعف الوازع الديني . 
7- ضعف علاقة الأم بابنتها وإهمالها لها ، وعدم الاستماع إلى مشاكلها قد يدفع الفتاة للبحث عن البديل . 
8- رفقه السوء والتأثر بتجارب الفتيات الأخريات . 
9- الانفتاح الإعلامي . 

وعلى الحصيفة الحريصة على دينها ودنياها أن تتجنب ذلك وعليها بالمحصنات ، ومن أهم المحصنات 

* المحصنات : 
1- الندم والتوبة إلى الله وقطع الاتصال والمراسلة . 
2- الصوم . 
3- غض البصر من الحرام لاسيما الدش وسماع الأغاني . 
4- الاستعفاف . 
5- الإكثار من قراءة القرآن والسيرة العطرة وسير السلف وكتب التاريخ والتراجم . 
6- مصاحبة أهل الخير من أهل العلم والدعاة والحذر من مصاحبة أهل الشر . 
7- الاجتهاد في طلب العلم الشرعي ، واجتهدي أنْ تكوني داعيةً إلى الله . 
8- تقوى الله في السر والعلن فتقوى الله أساس كل خير ومغلاقٌ لكل شر . 
9- الانشغال بما ينفع . 
10- إذا دعتكِ نفسكِ لفعل الحرام تذكري بأنَّ الله مطلعٌ عليكِ فاستحي أنْ يراكِ وأنتِ على معصية ، وقد قيل 
( لا تنظر إلى صغر المعصية ، ولكن انظر إلى من عصيت )) وقيل : (( لا تجعل الله أهون الناظرين إليك )) . 
11- عليكِ بسماع الأشرطة التي ترقق القلب وتدمع العين . 
12- عليكِ بتكوين مكتبة متواضعة عندكِ في البيت تقضين فيها أوقات فراغكِ . 
13- الاهتمام بالدراسة . 
14- اجعلي لنفسكِ هدفاً في الحياة . 
15- عليكِ بالدعاء وصدق اللجوء إلى الله أنْ يصرف عنكِ الشيطان ، وأنْ يجنبكِ الفتن ما ظهر منها وما بطن مع كثرة الاستغفار والتهليل . 
16- حلقات تحفيظ القرآن اهتمي بها إن كانت موجودة . 
17- المحافظة على الصلاة . 
18- حب الله ورسوله . 

أما من ابتليت بشيء من ذلك فماذا تصنع ؟ وبعبارة أخرى ماذا تصنع من وقعت في 
الحب ؟ 
1- تذكُر محبة الله بمعرفة أسبابها كالتفكير في آلآئه ونعمه ، وهذا سيشغلكِ عن محبة غيره . 
2- الحرص على عدم اللقاء به والجلوس معه والنظر إليه . 
3- التخلص من التفكير فيه بإشغال النفس بالتفكير بالأمور المفيدة في الدين والدنيا . 
4- ليدخل البيت من بابه ، وليطلب الزواج إن كان صادقاً في دعواه . 
5- الدعاء . 

وأقول : لو كانت هذه الفتاة منطقية مع نفسها وطرحت هذا السؤال : ماذا يريد هذا الشاب ؟ ما الذي يدفعه لهذه العلاقة ؟ بل ما الذي يقوله هذا الشاب لزملائه حين يلتقي بهم ؟ وبأي لغة يتحدثون عني ؟ 
أنا أجزم أنها حين تزيح وهم العاطفة عن تفكيرها فتقول بملء صوتها : إنَّ مراده هو الشهوة ، والشهوة الحرام ليس إلا ، إذاً ألا تخشين الغاية ؟ أترين هذا أهلاً للثقة ؟ شاب خاطر لأجل بناء علاقة محرمة ، شابٌ لا يحميه دينٌ أو خُلق أو وفاء ، شابٌ لا يدفعه إلا الشهوة أتأمنه على نفسها ، لقد خان ربه ودينه وأمته ، ولم تكن الفتاة أعز ما لديه . 
أما تلك الفتاة التي تعاكس الشباب وتتصيد بالماء العكر فأقول لها : أيتها المعاكسة صاحبة العلاقة اعلمي أنَّ قبركِ الآن ينتظركِ ، وهو إما روضةٌ من رياض الجنة ، وإما حفرةٌ من حفر النار ... فهلا جلستي فتدبرتِ أي الحفرتين مصيركِ ، أي القبرين جزاؤكِ . 
أيتها الفتاة ألا تتذكرين إحدى زميلاتكِ التي كنتِ تتبادلين معها الحديث ثم أخبرتي أنها أكملت الأيام التي قدّر الله لها أنْ تعيشها ثم هي بين اللحود الآن ؟ فما تظنين أنْ تقول لك إذا سمح لها بالعودة إلى الحياة ، وهل فكرتِ لماذا أخذها الموت ، وترككِ فإنْ كنتِ قد اغتررتِ بمغفرة الله فتذكري قوله تعالى : (( وَبَدَا لَهُمْ مِنَ اللَّهِ مَا لَمْ يَكُونُوا يَحْتَسِبُونَ )) . 
فإذا جمعتِ عملاً سيئاً مع الأمن من عقوبة الله فهذا غاية الخسران . 
وأنا أقول ينبغي لكل فتاة أنْ تنظر إلى وجهها في المرآة فإنْ كان جميلاً فلتكره أنْ تسيء إلى هذا الجمال بفعل قبيح ، وإنْ كان قبيحاً فلتكره أنْ تجمع بين قبيحين . 

 
 اختي المسلمة

أختي المسلمة أختم كلامي بأنْ تعلمي أنَّ الله يراك وأنَّ اللحظات معدودةٌ والأنفاسُ محسوبةٌ ، والذي يذهب لا يرجع ، ومطايا الليل والنهار بنا تسرع ؛ فماذا قدمت لحياتك ؟ اسألي نفسك ماذا قدمتي لحياتك .

هذا وبالله التوفيق ، وصلى الله على سيدنا محمد ، وعلى آله وصحبه وسلم .

اللهم أحسن عاقبتنا في الأمور كلها وأجرنا من خزي الدنيا وعذاب الآخرة           منقول


 


Revenir en haut
Contenu Sponsorisé






MessagePosté le: Aujourd’hui à 09:50    Sujet du message: اهلا و سهلا يا بنات

Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    FORUM AIT SOUAB Index du Forum -> المنتدى الاسلامي -> مـواضـيـع اسلامـيـة Toutes les heures sont au format GMT
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Portail | Index | Creer un forum | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2016 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com